معايير اختيار القيادات الجامعية في ندوه لنوادي أعضاء هيئة التدريس ببنها

حزيران/يونيو 02, 2014 كتبه

نظم نادي أعضاء هيئة التدريس بجامعة بنها برئاسة أ.د/ محمد أبوسالم ندوه حول معايير اختيار القيادات الجامعية، وبحضور أ.د/ فايد غارب - رئيس نادي أعضاء هيئة تدريس جامعة عين شمس، أ.د/ محمد الديناصورى - رئيس نادي أعضاء هيئة تدريس جامعة قناة السويس، ووفود من أعضاء نوادي هيئة التدريس بالجامعات المصرية بالإضافة إلى أعضاء من هيئة تدريس جامعة بنها، كما حضر جزيء من اللقاء الأستاذ الدكتور/ على شمس الدين - رئيس جامعة بنها.
حيث أكد د/ أبوسالم على رفض ما أرسل من وزارة التعليم العالي بشأن قانون اختيار القيادات الجامعية، وقال: نحن نرفض عملية الاحاطه والعلم بعد قيام ثورتين بمصر وان التاريخ لن يرحمنا إذا مررنا هذا القانون بهذا الشكل، وأضاف أن وزير التعليم العالي رفض مقابلة أعضاء النادي.
وقال أ.د/ فايد غارب أن خمسة من نوادي أعضاء هيئة التدريس قد أرسلوا خطاباً إلى رئيس الجمهورية يعبرون عن رفضهم لهذا القانون شكلاً وموضوعاً وعن طريقة تمريره.
فيما قام أ.د/ حسام معاطى الأستاذ بطب بنها بعرض للقانون المقترح من وزارة التعليم العالي والذي ينص على: "يعين رئيس الجامعة بقرار من رئيس الجمهورية من بين ثلاثة ترشحهم اللجنة المشكلة لهذا الغرض ممن يستوفون شروط وضوابط الترشح وفى ضوء تقييم اللجنة للمشروع المقدم من المتنافسين لتطوير الجامعة في كافة المجالات كل وفق الإجراءات والشروط التي يضعها المجلس الأعلى للجامعات" وقال إن القانون مليء بالعيوب والنواقص فلم يحدد صفة وطريقة اختيار اللجنة التي سترشح الثلاثة وكذا لم يحدد الشروط والضوابط التي يتحدث عنها.
وقامت أ.د/ إيمان البيطار بعرض لثلاثة مقترحات لكيفية اختيار القيادات الجامعية وهم "الإنتخاب الحر – التعيين الكامل – النظام المختلط" فيما قرر الحضور الموافقة على النظام المختلط حيث يتم تصعيد ثلاثة ممن ينتخبهم المجمع الانتخابي إلى الجهة المنوطة بالاختيار مع وضع معايير وتحديد آليات جادة تفرز قيادات كفيء قادرة على الارتقاء بالعملية التعليمية.       



  

قراءة 1369 مرات