بيان جامعة بنها: الارهاب لن يفرق وحدة مصر أبداً

تلقت جامعة بنها ببالغ الحزن والأسي رئيساً وعمداءً وأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونه والعاملين والطلاب، نبأ الحادث الارهابي الغاشم الذي وقع اليوم في الطريق الي دير الأنبا صموئيل بالمنيا في جنوب مصر والذي راح ضحيته عدد من الشهداء والمصابين من أبناء الشعب المصري، هذا الحادث الجبان والخسيس قام به من لا يعرفون معني الإنسانية والقيم الدينية والتسامح، والذين لن يؤثروا مهما حاولوا في وحدة الشعب وتماسكه.

وتؤكد جامعة بنها ان الارهاب لا يهزم وطناً يملك قدرة بأبنائه علي صنع المستقبل وعلي الحفاظ علي أديانه وقيمه.

رحم الله شهداء المنيا الذين سقطوا اليوم وكل شهداء الوطن الذين يسقطون كل يوم دفاعاً عن وطنهم وأبناءه، مع دعائنا بسرعة وتمام الشفاء لابنائنا المصريين من المصابين.

قراءة 21 مرات