مجلس جامعة بنها يدين الأعمال الإجرامية ويدعو للتصويت علي الدستور

كانون2/يناير 01, 2014 كتبه

أدان مجلس جامعة بنها برئاسة الدكتور على شمس الدين رئيس الجامعة وبحضور المهندس محمد عبد الظاهر محافظ القليوبية ونواب رئيس الجامعة وعمداء الكليات الأعمال الإجرامية التي تسعى للنيل من استقرار المجتمع وتستهدف زعزعة الإستقرار به.
وأكد المجلس أنه يؤازر جهود الشرطة والقوات المسلحة ويشدد على أيديها في مواجهة الأخطار المحيطة بالوطن متمنيا التوفيق والسداد والإستقرار للمجتمع.
وأعلن المجلس ترحمه على أرواح شهداء الواجب الذين ضحوا بأرواحهم في سبيل إستقرار المجتمع وأمنه مؤكدا أن تلك الأعمال الإجرامية لن تزيدنا إلا إصرارا وتماسكا وحبا وولاءا لهذا الوطن الذي تربينا على أرضه وظللتنا سمائه ونعمنا بخيراته.
وأضاف البيان أن مجلس الجامعة يدعو جميع الشعب إلى الخروج والمشاركة في الإستفتاء على الدستور، لأنه جمع أفضل ما في دستور 1923م ومشروع دستور 1954م، مؤكدا أن هذا الدستور راعي المواطن واحتياجاته ومتطلباته الصحية والتعليمية وأكد على أهمية المساواة بين كافة أطياف المجتمع في الحقوق السياسية والمدنية والإجتماعية وإلغاء التمييز بين كافة شرائح وطوائف المجتمع وخصص نسبة من الناتج والدخل القومي للتعليم والصحة والبحوث.
وتوجه المجلس بخالص الشكر والعرفان لأعضاء لجنة الخمسين لصياغة الدستور داعيا أبناء الوطن إلى التمسك به حتى يستقر المجتمع.
من جانبه وصف المهندس محمد عبد الظاهر الدستور بأنه دستور جيد ومتميز وقال أن من يحاول تعطيل المسيرة يقصد خراب مصر ووقف عجلة الإنتاج بها ووقف مسيرتها.    


قراءة 1648 مرات